هل الدين منتج بشري؟

هل الدين منتج بشري؟

 إن افتراض أن العقل الجمعي هو الذي ينشئ الدين يسوغ لنا هذا الافتراض أن نقول: إن المعدة هي التي تخلق الطعام، وأن البصر هو الذي يحدث الضياء.

وإن من ينكر الدين والنبوات والرسالات، كأنه يقول بأن الله خلق خلقه عبثًا، وتركهم سدى هملًا، وهذا ينافي كماله المقدس سبحانه، كما أن العقل لا يقبل أن يخلق الخالق خلقه ثم يتركهم هكذا بدون إرشاد ولا توجيه ولا غاية ولا رسالة.. فلماذا خلقهم إذن؟! إن الدين هو جماع كل الحقائق وأصل المعرفة وأصل الأخلاق والقيمة والحق  والكمال, وهو حقيقة نظرية, وحقيقة عقلية، وحقيقة وجدانية, وحقيقة فطرية، قبل أن تكون دينية. ومن نافلة القول أن إنكار الدين, يعني في حقيقته افتراض أن الخالق يطعم ويرزق ولا يحاسب المكلف, وهذا ينافي كمال عدله وكمال حكمته – سبحانه-؛ فالدين جوهر الوجود الإنساني. ( د/هيثم طلعت, عيادة الملحدين أسئلة حائرة وأجوبة شافية/ بتصرف بسيط)