بالصور.. مستشفى الجمعية الشرعية للأورام والحروق يقيم حفلاً ترفيهيًا للأطفال المصابين

بالصور.. مستشفى الجمعية الشرعية للأورام والحروق يقيم حفلاً ترفيهيًا للأطفال المصابين

 نظم مستشفى الجمعية الشرعية للأورام والحروق بجمعية "أحمد عرابى" بالعبور، حفلا ترفيهيًا لأطفال المستشفى، كنوع من الترفيه والدعم النفسى للأطفال المرضى بهدف دعمهم للمساهمة في علاجهم.

شمل الحفل عدة فقرات منها مسرح العرائس والساحر والأراجوز مع توزيع الهدايا والحلوى والعصائر على الأطفال.

وصرح الأستاذ مصطفى إسماعيل، الأمين العام، أن الجمعية الشرعية، تحرص على تقديم الدعم النفسي في علاج المرضى خاصة مصابى الحروق، لكون الحروق من الإصابات التي تترك آثارًا ظاهرة على الجسم، وما يتبع ذلك من اضطرابات نفسية على المريض ومحيطه، قد تحد من فرص إعادة دمجه في المجتمع إذا لم تأخذ في الحسبان ضمن البرنامج التأهيلى.

وأشار إلى أن إدارة مستشفى الجمعية الشرعية للحروق تنظم هذا الحفل بصفة شبه دورية خاصة فى الأعياد والمناسبات كنوع من الترفيه والدعم النفسى للأطفال المرضى.

وعن الهدف من إقامة الحفل، أوضح د. أحمد عبد الفتاح، مدير مستشفى، أن الهدف من تنظيم مثل هذا الاحتفال الترفيهى كسر الحاجز النفسى لدى الأطفال مصابى الحروق؛ لأن هؤلاء الأطفال بمصر وفى كل دول العالم يعانون من مشاكل عضوية ونفسية، والمشاكل النفسية يكون آثارها على الطفل أكبر بكثير من المشكلات العضوية ومضاعفات العلاج، لذا كان التفكير فى إزالة الحاجز النفسى للأطفال الصغار حتى لا يصابوا باكتئاب نتيجة طول فترة مكوثهم بالمستشفى.