بمشاركة الجمعية الشرعية تغطية صحفية واسعة للقاء الرئيس مع ممثلى الجمعيات الأهلية الكبرى

بمشاركة الجمعية الشرعية تغطية صحفية واسعة للقاء الرئيس مع ممثلى الجمعيات الأهلية الكبرى

 من جانبها أبرزت الصحف والمواقع الإلكترونية خبر اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسى، مع ممثلى كبرى الجمعيات الأهلية بحضور الجمعية الشرعية الرئيسية والتى مثلها فى الحضور الأستاذ مصطفى إسماعيل الأمين العام.

ففي صفحتها الأولى وتحت عنوان "السيسي: الدولة تثق في الجمعيات الأهلية وتدعمها للتغلب على التحديات". ذكرت صحيفة "الأخبار" أن الرئيس عبدالفتاح السيسي وجه إلى تشكيل مجموعات عمل تضم الوزارات المعنية والجمعيات الأهلية، لوضع توصيات حول سبل تعزيز التعاون القائم بين الحكومة والجمعيات الأهلية في القطاعات المختلفة، وطرح صيغ جديدة للتعاون من أجل تنفيذ مشروعات مشتركة، على أن يتم عرض تلك التوصيات على الرئيس خلال ثلاثة أسابيع.
وفى المانشيت الرئيس  ذكرت "الأهرام": مشروعات مشتركة بين الحكومة والجمعيات الأهلية وإشاد الرئيس، بالدور المهم الذي تقوم به الجمعيات الأهلية في مصر، ومساهمتها الفعّالة في جهود التخفيف عن محدودي الدخل والفئات الأكثر احتياجًا والوصول والنفاذ إليهم، وذلك في ضوء ما تتمتع به الجمعيات الأهلية من قدرة ومرونة في التحرك والعمل في جميع القطاعات التنموية، مثل التعليم ومحو الأمية والصحة وتحسين مستوي المعيشة والارتقاء بأوضاع المرأة وغيرها.

وذكرت "اليوم السابع" في عنوانها "الرئيس السيسي يؤكد ثقة الدولة ودعمها للجمعيات الأهلية"، وأشارت إلى حرص الرئيس  على عقد هذا اللقاء للتواصل مع القطاع الأهلى والتعرف على الصعوبات التى تواجه عمله من أجل تذليلها ودعم الجمعيات الأهلية ومساندتها فى أداء مهامها.
وأشارت "الوفد" إلى تأكيد الرئيس على ضرورة تحقيق التكامل بين عمل الجمعيات الأهلية والجهود التي تقوم بها الحكومة، معربًا عن اتفاقه مع ما طرحه ممثلو الجمعيات الأهلية بشأن أهمية تعزيز التنسيق مع الجهات الحكومية المختلفة من أجل ضمان تحقيق الأهداف المشتركة.